اخباراخبار الرياضهدولي وعربي

استياء حاد من رونالدو بعد الهزيمة القاسية لفريقه أمام فيورنتينا بالكالشيو

كتب/ محمد خاطر

عبر كريستيانو رونالدو نجم نادي يوفنتوس الإيطالي عن غضبه واستياءه مما حدث بعد الهزيمة المدوية التي ضربت فريقه على ملعبه ضد فيورنتينا بثلاثية دون رد أمس في إطار مباريات الجولة ال14 من الدوري الإيطالي.

من جانبه، كتب الأسطورة البرتغالية تدوينة على صفحته الشخصية عبر موقع  “إنستجرام” أمس، أبدى من خلالها حزنه على ما حدث، قائلا: “بأداء ضعيف ونتيجة غير مقبولة، أتممنا مبارياتنا في 2020، عام خاص لعدة أسباب، ملاعب فارغة، بروتوكول كورونا، مباريات مؤجلة، توقفات كثيرة، ورزنامة مضغوطة جدا”.

وأضاف رونالدو صاحب ال35 عاما: “لكن هذا ليس عذرا لأي شيء. ندرك أن علينا بذل أكثر من ذلك، لنلعب أفضل ولنفوز باستمرار. نحن يوفنتوس! وببساطة لا يمكننا قبول إلا التميز في أرض الملعب”.

وتابع نجم البرتغال: “أتمنى هذا التوقف القصير يساعدنا لنعود أقوى وأكثر اتحادا عن ذي قبل، لأن الموسم لا يزال طويلا وفي النهاية نؤمن أننا، مرة أخرى، سنحتفل مع جمهورنا. ثقوا بنا، ثقوا بفريقنا مثلما نثق بكم، وسنقدم أفضل ما لدينا”.

وتعد هذه الهزيمة في الموسم الحالي هي الأولى لفريق السيدة العجوز حامل اللقب في آخر 9 مواسم، بعدما أسقطه فريق فيولا بثلاثية في ملعب أليانز بتورينو.

ويحتل رجال المدرب أندريا بيرلو المركز الرابع في ترتيب الدوري مبتعدين بسبع نقاط عن ميلان المتصدر.

وسيتوقف الدوري الإيطالي أسبوعين تقريبا وسيلعب يوفنتوس ضد ضيفه أودينيزي في 3 يناير المقبل.

وتباينت نتائج فريق السيدة العجوز في الدوري، لكنه حقق 5 انتصارات وسقط مرة في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

وتصدر يوفنتوس مجموعته في دوري الأبطال وأوقعته قرعة الدور ثمن النهائي أمام بورتو البرتغالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic