الاقتصاد

وزير الصحة يستقبل الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر (UNDP) لبحث أليات استمرار التعاون في القطاع الصحي

كتبت ريهام إبراهيم

استقبل الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر (UNDP) أليساندرو فراكاسيتي، لبحث سبل التعاون الصحي، وذلك بمقر ديوان عام وزارة الصحة.

‏‎في بداية اللقاء، رحب الوزير بالممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر، والوفد المرافق له، مشيدا بحرص البرنامج على مد جذور التعاون مع القطاع الصحي في مصر، مؤكدًا أهمية توطيد وتطوير آليات التعاون، ضمن برامج العمل المشتركة التي تستهدف دعم الصحة العامة للمواطنين.

 

‏‎وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الاجتماع تضمن متابعة آليات العمل في البرنامج الوطني لمكافحة مرض الإيدز، والبرنامج الوطني لمكافحة الدرن، لتحقيق المستهدف منهما، بالإضافة إلى بحث التعاون في تطوير وتحديث الأجهزة والمستلزمات الطبية، لضمان استدامة عمل البرامج الصحية، ضمن الأنشطة المشتركة بين الطرفين.

 

وأضاف أن الوزير بحث مع ممثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، التوسع في المشروعات الصحية المشتركة، حيث أشار إلى أهمية تنسيق الجهود التشاركية، وتوفير الرعاية الصحية للمواطنين المصريين، والأشقاء السودانيين القادمين إلى مصر، بشأن مكافحة الإيدز والدرن، مؤكدًا التزام وزارة الصحة والسكان، بتوفير كافة سبل الدعم اللازمة لتوفير الرعاية الصحية للمواطنين المصريين والأشقاء السودانيين المقيمين في مصر، بالإضافة إلى التزام الوزارة بالعمل على تحقيق أهداف التنمية المستدامة، ومواكبة المستهدف العالمي للقضاء على أمراض نقص المناعة البشري «الإيدز» والدرن.

 

ونوه «عبدالغفار» إلى أن الوزير، ناقش التحديات التي قد تواجه المشروعات الصحية المشتركة بين الجانبين، مؤكدًا ضرورة عقد اللقاءات الدورية بين المختصين من الجانبين، لمناقشة المستجدات وتحديد الاحتياجات والأولويات، بما يضمن تنفيذ المحاور الاستراتيجية لخطط العمل المشتركة بجودة وكفاءة، حرصا على استدامة خدمات الرعاية والعلاج المقدمة للمواطنين.

 

ومن جانبه، أعرب الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر، عن ترحيبه وسعادته لاستمرار التعاون مع القطاع الصحي المصري، مشيدًا بجهود الدولة المصرية وقدراتها في بناء وتوفير نظم رعاية صحية قوية قادرة على مواجهة الجوائح والأوبئة، كما ابدى تطلعه لاستمرار التعاون بكافة مجالات الرعاية الصحية.

 

حضر الاجتماع اللواء وائل الساعي مساعد الوزير للشؤون المالية والإدارية، والدكتور محمد حساني مساعد الوزير لمبادرات الصحة العامة، والسيدة عفت خليفة مستشار الوزارة للتعاون الدولي والتواصل المجتمعي، والدكتور حاتم عامر معاون الوزير للعلاقات الصحية الخارجية، والدكتورة سوزان زناتي مدير الإدارة العامة للعلاقات الصحية الخارجية، والدكتور وجدي أمين مدير عام الإدارة العامة للأمراض الصدرية، والدكتورة هبة السيد مسؤول برنامج الإيدز بالوزارة، والدكتورة هبة وفا مساعد الممثل المقيم برنامج الأمم المتحدة الانمائي، والدكتور عبد الرازق أبو العلا مدير برنامج إدارة المنحة ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، والسيدة علياء نبيل محلل إدارة برامج الصحة ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

هناء حسيب

الكاتبة الصحفية هناء حسيب، المشرف العام على مجلة وموقع الوطنية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى