محافظات

«مسيرة للكعبة» في الإسكندرية..

إخلاء سبيل 20 متهمًا بـ«مسيرة الكعبة» في الإسكندرية بكفالة 500جنيه

كتبت_ هناء حسيب المجله الوطنيه الإقتصاديه

 

أخلت، نيابة محرم بك، تحت إشراف المحامي العام لنيابات شرق الإسكندرية الكلية، المستشار محمود الغايش، اليوم السبت، سبيل 20 متهمًا في واقعة “زفة الكعبة” التي نظموها احتفالًا ببدء شهر رمضان الكريم، بكفالة مالية 500 جنيهًا، لكل منهم، على ذمة قضايا، لاتهامهم، بالتجمهر، وكسر حظر الجوال، وعدم الالتزام بقرارات الدولة الرامية للحفاظ على صحة المواطنين.

وجاء قرار النيابة بحق المخلى سبيلهم، على خلفية إلقاء ضباط مباحث قسم شرطة محرم بك، القبض عليهم؛ إثر انتشار مقطع فيديو يُظهر عشرات الصبية والشباب، يحملون مجسم كبير الحجم للكعبة المشرفة، ويتحركون به في مسيرة ليلية، تمهيدًا لتعليقه في شارع سامي البارودي، بمنطقة غربال، وسط المحافظة.

وذكر المقبوض عليهم في التحقيقات، أن ما قاموا به عبارة عن احتفال سنوي، وليس له أهداف سياسية، وأهالي محرم بك يحتفلون به ليلة غرة شهر رمضان من كل عام، بمسيرات كالطرق الصوفية، حيث يتم الاستعداد لتلك الفاعلية منذ منتصف شهر شعبان، بجمع مبالغ مالية، وتزيين الشوارع، تمهيدا لوضع مجسم الكعبة في الميدان للتبارك به.

وبمجرد تلقي أجهزة الأمن عدة إخطارات من المواطنين؛ خشية انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” بينهم، تمكن ضباط مباحث قسم شرطة محرم بك من ضبط بعض المشاركين في المسيرة، وتحرير محضر بالواقعة، وتباشر النيابة العامة التحقيق.

يذكر أن المسيرة أحدثت رد فعل مُختلط ما بين استحسان بعض الأهالي، الذين اعتبروها عادة سنوية يقومون بها ليلة غُرة رمضان، وبين منتقديها في ظل إجراءات الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا، واصفيهم بأنهم خالفوا قرارات الحكومة، بحظر التجمعات، غير عابئين بخطورة الزحام.

وكُتب على المُجسم “سبحان الله وبحمده، كل عام وأنتم بخير، أشهد أن محمد رسول الله، وسورة القدر كاملة”، بالإضافة لقول الله تعالى: “شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان فمن شهد منكم الشهر فليصمه ومن كان مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون”.

هناء حسيب

الكاتبة الصحفية هناء حسيب، المشرف العام على مجلة وموقع الوطنية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى