اخبار

بنت الاسكندرية وشاعرتها الكبيرة مريم تبدع فى أحدث قصائدها

كتب المقال احمد عبد المنعم

نجمة الشعر والإبداع تتالق فى أحدث قصيدة لها لتثبت أنها موهبه كبيرة ذات مستقبل مشرق فى عالم الشعر والفن تعبر بمشاعرها قبل كلامها 

دي اخر حاجه هكتبها
واخر حاجه هتشوفها
احسبها زي م تحسبها
او سيبها تيجي بظروفها

كلامي ده مش عتاب
ولا غرضي منه نرجع تاني
ولا جايه افتح باب 
اتقفل ف وشي عمدا  و نساني

ولا هفكرك ب ايام حلوه بينا
او مش ايام دي سنين
ضاعت كل حاجه منا
قولي طيب يرضي مين
لو الكون كله حاربنا
كنا برضو مكملين 

اصل اللي بينا مكنش حب
يصعب عليا اقول كان
ومين كان يقدر يوم يحب
زي حبنا لبعض زمان 

ده احنا مكناش بس اصحاب
كنا كل شئ لبعض 
كنا اخوات وكنا احباب
وعمرنا م عملنا حساب للبعد

وبسهوله كده تنساني
او عامل نفسك نسيت
الفكره لوحدها قتلاني
ازاي قدرت وازاي قسيت

جايه اقولك ي خساره
ع كل حاجه بينا انتهت
فراقنا كان اكبر خساره
لقصه جميله ابتدت 

ياللي جيت سكنت فيا
وبكل سهوله قوام مشيت
ممكن تقولي نصيحه ليا
بيها اقسي لو حنيت 

ياللي بايع كل ذكرى
كل ضحكه إزاي نسيت

ده انا بعت كل الكون عشانك
لجل بس اني اكسبك
شيلت كل الوجع مكانك
ودايما كنت بصدقك

جاي دلوقتي تقول
مليش دعوه ومش ذنبي
مش انت اللي كنت بتقول
انك معايا و جنبي 

مشينا سوا طريق طويل
ع اساس كنا نكمله 
سيبتني وحدي ف عز الليل
لا عارفه نهايه الطريق ولا اوله
ولا عارفه ارجع لوحدي
ولا بعدك قادره اتحمله

وبسهوله جاي تقول انسيني
بتعاقب قلبي وبتقولي
مقولتلكيش تحبيني 

جاي دلوقتي تقول بعدي عنك
شئ في مصلحتك 
طب كنت بتقولي ليه زمان
ان ف قربي راحتك

طب يا سيدي هنساك
ومش هبص ف يوم ورايا
ولا هتشوفني تاني معاك
ولا عايزه اشوفك يوم معايا

هقوي قلبي واعمل زيك
وهداوي قلبي انا من جروحه
وان سألوني ف يوم عليك
هقولهم اقروا الفاتحه لروحه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic