الصحه

العلوم الصحية: “الطب الوقائى” يبرع في حملة شلل الأطفال تزامنا مع إجراءات كورونا الاحترازية

كتبت-هالة سعيد

اعلن نقيب العلوم الصحية، أحمد السيد الدبيكى، بأن مصر تمتلك أقوى قطاع للطب الوقائى فى المنطقة العربية، وفي وزارة الصحة أكثر العناصر البشرية خبرة فى نظام الترصد والوبائيات.

وبمناسبة نجاح الحملة القومية للتطعيم ضد شلل الأطفال مارس ٢٠٢١، أثنى الدبيكي على الجهود التي ترأسها الدكتور علاء عيد رئيس قطاع الطب الوقائى بوزارة الصحة والسكان، خلال الحملة القومية، حيث أدار منظومة الطب الوقائي بحكمة في ظل احتياج أزمة كورونا، تزامنا مع حملة التطعيم ضد شلل الأطفال.

كما أكد هيثم محمد السبع، عضو مجلس النقابة العامة للعلوم الصحية، ورئيس لجنة المراقبين الصحيين بالنقابة، على قيام المراقبين تحت قيادة د. علاء عيد، بجهد كبير خلال الحملة، وخاصة فيما يتعلق بإحكام السيطرة، وحماية الشعب المصرى من انتشار الأمراض الوبائية، وتعزيز دور الطب الوقائى للتصدى للجائحة العالمية كوفيد ١٩، وكذلك الأمراض الوبائية.

وشارك المراقبون الصحيون القائمون في تجهيز وإعداد خطط الحملة القومية لشلل الأطفال، وبدور ميدانى نشط، من الإشراف ومتابعة فرق التطعيم، وتحقيق المستهدف منه وهو ١٦.٧ مليون طفل مصريين وغير ومصريين على أرض مصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic