برلمان

إستغلال إحتياجات المواطنين .. واقعة البطاطين

بعد إثارة الجدل.. رئيس مستقبل وطن يعترف بخطأ واقعة «البطاطين»

كتبت هناء حسيب

المجله الوطنيه الاقتصاديه

قال رئيس حزب مستقبل وطن أشرف رشاد إن الأغطية والبطاطين والمواد الغذائية التي يقوم الحزب بتوزيعها تكون على نفقة الأعضاء أنفسهم، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه في المرات القادمة سنكون أكثر حرصًا في عرض الصور للفعاليات حتى لا يتم استغلالها ممن يحاول تصفية حسابات سياسية شخصية.

جاء ذلك ردا على تداول بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، صورًا لفاعلية بإحدي أمانات الحزب حول توزيع البطاطين على بعض المواطنين.

وكانت الصورة المتداولة لمجدي الأمير، وهو أمين حزب مستقبل وطن عن دائرة المنزلة بالدقهلية، أثناء توزيعه البطاطين على بعض الأسر.

وقال رشاد عبر صفحته الرسمية على “فيسبوك”، “بعيدا عن الردود الرسمية والتصريحات العنترية التي نسمعها من البعض بين الحين والآخر والنصائح التي كان من الممكن أن نتقبلها بصدر رحب لو أنها كانت خالصة للوطن أحب أن أبدي رأيًا يخصني في المقام الأول كمواطن مصري بعيدا عن كوني رئيسا للحزب”.

وأضاف: “صور الناس التي شملتها الفعالية هي معظمها لأعضاء الحزب أنفسهم بأمانة المركز التي تتم فيه الفعالية وباقي الأفراد هم المندوبون الذين سيقومون بتوزيع تلك الأغطية على مستحقيها، وللتوضيح أيضا أن الحزب يقوم بمئات من تلك الفعاليات يوميا على مستوى الجمهورية وتقريبا في كل قرى ونجوع مصر”.

وأوضح رئيس الحزب، أن الأغطية التي قامت الأمانة الموجودة في الصور بتوزيعها هي على نفقاتهم كاملة وهذه المرة الثالثة التي ينفذون فيها تلك الفعالية بنفس الأمانة تقريبا ولم تحدث أي هجوم في المرات السابقة على الأمانة.

وأكد رشاد، أن الحزب يقوم بتوزيع الأغطية والبطاطين في كل ربوع مصر وقراها وقد انتهت المرحلة الأولى بإجمالي ٦٥ ألف بطانية وبدأت المرحلة الثانية بإجمالي ١٠٠ ألف بطانية وسنستكمل المسيرة حتى نصف مليون غطاء بنهاية فصل الشتاء، مشيرًا إلى أن كل هذه الأغطية وغيرها من المواد الغذائية التي يقوم الحزب بتوزيعها هي على نفقة الأعضاء أنفسهم رغبة منهم ومساعدة في دعم مجتمعاتهم والنهضة بأوطانهم.

وأشار إلي أن الفعالية المذكورة بالصور ما هي إلا واحد على الألف مما يقوم به الحزب يوميًا وإن كان مسئول الأمانة قد أخطأ في عدم توضيح الصور ونشرها دون مراجعتها عند نشرها إلا أني أتقدم له بالشكر على ما قام به من جهد دون البحث عن وعود انتخابية أو مكاسب سياسية.
وتابع: “في المرات القادمة سنكون أكثر حرصًا في عرض الصور للفعاليات حتى لا يستغلها جهلًا من يحاول تصفية حسابات سياسية شخصية”.
كما تقدم رئيس الحزب بالاعتذار لكل شخص فهم الصور بشكل خاطيء ونقدر له نصيحته الصادقة، قائلا :”أما من أراد فقط أن يتاجر بموقف سياسي نوجه له النصيحة بأننا نتمنى أن نرى منه مشاركة حقيقية في دعم المجتمع المصري بعيدا عن بطولات البوستات الوهمية التي يختبيء خلفها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic